زيت الزيتون في علاج الجلد

الطريقة 1:

هذه الطريقة تُفيد كذلك في حالات الإصابة بالهرش أو الحكة، حيث يتم أخذ بعض من قرون الفلفل البلدي ونفس الكمية من الفلف العجمي ونفس المقدار من اليسباس والكمون وأيضا ً نفس المقدار من الكبريت.
ويتم تدليك ذلك المزيج بواسطة كف اليد تدليكيا ً جيداً، ويتم هرسه حتى يصير ناعما ً، ثم يُضاف إلى الخليط السابق، ثُم يُخلط الجميع في الزيت، ثُم يتم إحضار بعض من الشمع المقصورة، ونس القدر من الشمع الأصفر،

ويُرفع الشمع على النار، ويُضاف الشمع إلى بعض الزيت، ثُم يتم أخذ هذه العقاقير أو المقادير السابقة وتلك بها أماكن الإصابة مرة في الصباح ومرة في المساء، وتُدهن بالزيت.

 

الطريقة 2:

يتم إحضار إناء ثم يُملأ بالماء، ويُضاف إليه بعض الجرجير، ويتم خلطهما باليد خلطا ً جيدا ً. إلى أن تكون هُناك رغوة، ويتم أخذ تلك الرغوة ويتم خلطهما بعد ذلك بالزيت والكبريت، ثُم يُدهن به مكان الإصابة.

 

الطريقة 3:

وهذه الطريقة يتم من خلالها علاج الحكة والدمامل والجرب، التي قد تُصيب المفاصل، حيث يتم أخذ النجارة السوداء والكبريت الأصفر بُمعدل متساوٍ، ثم يتم دقها جيدا ً حتى يكون ناعما ً.

 

ثم يتم إحضار التمر ويُنزع منه النوى، ويتم عنجنهما عجنا ً جيداً، تخلط المخاليط السابقة خلطاً جيدا ً، ويتم التقطير من هذه المكونات قبل الإفطار وعند النوم في الأماكن التي بها الإصابة.

 

الطريقة 4:

يتم من خلالها تقطيع بصلة من القلب، ثُم يتم غمرها في الزيت، ويتم خلط شمع أصفر وبعض من مسحوق الكبريت والبلح، ثم يتم دهن الأماكن التي بها الإصابة.

 

الطريقة 5:

يُمكن عمل تدليك موضعي في مكان الإصابة وذلك بمزج الثوم المهروس وخلطة جيدا ً بالزيت، ويُستعمل في التدليك مرة كل يوم مع الاستحمام جيداً بالماء الساخن قبل استعمال الزيت.

 

طريقة أخيرة:

في هذه الطريقة تُستعمل أزهار نبات الأقحوان في علاج الجرب ويكون ذلك بتحضير بعض من زيت الأزهار، وهذا يتم تحضيره بإضافة زيت الزيتون.

 

بكمية كافية من رؤوس أزهار الأقحوان الصفراء، ثُم يتم وضعها في زجاجة مُحكمة الغلق، وتُوضع هذه الزجاجة في الشمس لفترة من 12 يوماً إلى أسبوعين تقريبا ً، مع رج الزجاجة جيدا ً كل يوم، وتُصفى بعد ذلك مع عصر الأزهار بواسطة استعمال قطعة من القماش.

التعليقات  

0 #1 عمر محمد
معلومات مفيدة جدا، شكرا
اقتباس

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

تابعنا على Google Plus